PHP Warning: Invalid argument supplied for foreach() in ..../includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 487

PHP Warning: Invalid argument supplied for foreach() in ..../includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 487

PHP Warning: Invalid argument supplied for foreach() in ..../includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 487

PHP Warning: Invalid argument supplied for foreach() in ..../includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 487

PHP Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at ..../includes/class_core.php:3735) in ..../external.php on line 865

PHP Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at ..../includes/class_core.php:3735) in ..../external.php on line 865

PHP Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at ..../includes/class_core.php:3735) in ..../external.php on line 865

PHP Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at ..../includes/class_core.php:3735) in ..../external.php on line 865

PHP Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at ..../includes/class_core.php:3735) in ..../external.php on line 865
منتديات نبراس الولاية - مدرسة أهل البيت عليهم السلام http://www.n-alwelaya.com/vb/ يختص بالعلوم العامة والمتفرقة وقصص أهل بيت العصمة سلام الله عليهم ar Mon, 11 Dec 2017 17:04:52 GMT vBulletin 60 http://www.n-alwelaya.com/vb/dareen/misc/rss.jpg منتديات نبراس الولاية - مدرسة أهل البيت عليهم السلام http://www.n-alwelaya.com/vb/ براعم خضراء بسواعد العظماء http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33928&goto=newpost Fri, 08 Dec 2017 04:31:40 GMT صورة: http://annabaa.org/aarticles/fileM/5a28e275e90d4.jpg *إن شجرة الخيزران الصيني كانت بذوراً صغيرة في بادئ امرها، ولا تـرى براعمها على...
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



إن شجرة الخيزران الصيني كانت بذوراً صغيرة في بادئ امرها، ولا تـرى براعمها على مدى سنوات، ولكن عند نهاية السنة الخامسة، يشب الخيزران علوا خمسة وعشرين مترا، فالنمو بدايةً يحدث بأكمله تحت الارض، مستثمراً بذلك نظامه الجذري.

واولئك العظماء الذين ملكوا زمام الدهر وغيّروا الامم، هيأوا الارضية وحرثوا بجد ومن ثمّ بدؤوا بزرع البذور في طينة الانسان، وحصدوا جنى زرعهم وقطفوا ثمار تعبهم على قدر الايمان والصبر على شجيراتهم الخضراء.
فإن نبينا محمد (ص) استطاع أن يحوّل المجتمع المكي بعاداته الجاهلية وعقليته المتحجرة الى خير أمة، فمبادئه وقيمه نمت عبر وقت، فقد عرف صلوات الله عليه قيمة تجهيز الارض، وكذلك قيمة الحصاد الباهر الذي لايأتي مبكراً..

فأصنام الشرك لم تكن تتهاوى بضربة يد واحدة، فخير من وطأ الارض ارسى دعائم مدرسته الرسالية وعلّم الاميين أبجدية الخلود وقدمها الرسول حرفاً حرفا وليس دفعة واحدة..

ف انتشرت شريعة محمد في الكثير من اجزاء المعمورة وغيّرت مجتمعا متعصبا ومن أصعب مايكون..
لعل أبرز دعائم تلك المدرسة كانت في الخلق الحسن والصبر الذي تمتع به خاتم الرسل، فلكي يقوّم شخصية الافراد بدأ باللين والشفقة "فبما رحمة من الله لنت لهم ولوكنت فضا غليظ القلب لانفضوا من حولك"، والانسان كما يُقال عبيد الاحسان، فاستطاع النبي أن يكسب الكفار بقوة الاخلاق، وقد كابد التحمّل والصبر من جراء اذى المشركين من جهة وعلى هضم المجتمع الجاهلي للقيم التي اتى بها وللسلوكيات التي نهى عنها والتي كانت بلا شك صعبة عليهم بما اعتادوا عليها طوال سني حياتهم.

واليوم تشتد الحاجة الى الدواء اذ استفحل المرض، ويبدو ان ملامح النبي محمد وشريعته قد انفلتت من ذهن الكثير، ولاغرو فالغيوم السوداء تكاثفت حول وجهه النوراني، والظلام لفّ حياة المسلمين، وبات يقلّب في ذهنه ملامح نبيّه فلايجدها..

وقبل اكثر من الف عام قال الرسول (ص): يعود الاسلام غريبا كما بدأ غريبا، فطوبى للغرباء..
وفي ظل كل هذا هل نعض على السنتنا ونبقى صامتين؟!
لابد لنا أن نستخدم ذات المفاتيح التي استخدمها رسول الله في فتح قلوب المشركين، فأول درس يجب ان نتعلمه من نبينا هو الاخلاق ومن ثم الصبر، فلكي تستيقظ تلك النفوس الغافلة ستحتاج الى يد تربت على اكتافهم بلطف، وليس بتلك المطرقة التي يستخدمها (المتأسلمون) والتي تريد ان تهشّم رؤوس العباد لا ان توقظهم وتنقذهم!.

فالخلق عيال الله واقربهم الى الله انفعهم لعيال الله كما يقول نبينا محمد (ص)، وشتّان بين التبليغ الذي يقوم على الخطأ والجهل والخوف، وبين الدعوة الحقّة الى دين الحب والسلام والانسانية والخير، وكما يقال فإن الانسان يخاف مما لايعرفه، والعالم اليوم لايعرف النبي محمد، لذلك فهو يخافه ويخاف من دينه وشريعته واحكامه التي بعثها الله من اجل نشرها الى العالم اجمع..

فرسول الله بنى المجتمع بالاخلاق وآل بيته امتداد لنهجه، وكل منهم نهض بقيمة خاصة بالاضافة الى منظومة القيم المتكاملة لديهم، وحفيده الامام الصادق (ع) الذي ولد بذكرى يوم ولادة جده قد نهض بالعلم، فمدارس الامام رفعت اسم الاسلام عاليا.. وطلابه كانوا من شتى المشارب وهم اعلام في كافة العلوم..

وحري بنا ان يكون لنا في رسول الله وال بيته اسوة حسنة وان نستفيد من سيرهم العطرة وهم الذين وضعوا الاغلال عن اكتافنا المثقلة.
للكاتبة
رقية التاج




]]>
مدرسة أهل البيت عليهم السلام انوار المهدي http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33928
هكذا أئمتنا http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33857&goto=newpost Sat, 02 Dec 2017 03:35:07 GMT عَنْ ضُرَيْسٍ الْكُنَاسِيِّ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا جَعْفَرٍ (الباقر) عليه السلام يَقُولُ:وعِنْدَه أُنَاسٌ مِنْ أَصْحَابِه عَجِبْتُ مِنْ قَوْمٍ... عَنْ ضُرَيْسٍ الْكُنَاسِيِّ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا جَعْفَرٍ (الباقر) عليه السلام يَقُولُ:وعِنْدَه أُنَاسٌ مِنْ أَصْحَابِه
عَجِبْتُ مِنْ قَوْمٍ يَتَوَلَّوْنَا ويَجْعَلُونَا أَئِمَّةً ويَصِفُونَ أَنَّ طَاعَتَنَا مُفْتَرَضَةٌ عَلَيْهِمْ كَطَاعَةِ رَسُولِ اللَّه ص ثُمَّ يَكْسِرُونَ حُجَّتَهُمْ ويَخْصِمُونَ أَنْفُسَهُمْ بِضَعْفِ قُلُوبِهِمْ فَيَنْقُصُونَا حَقَّنَا ويَعِيبُونَ ذَلِكَ عَلَى مَنْ أَعْطَاه اللَّه بُرْهَانَ حَقِّ مَعْرِفَتِنَا والتَّسْلِيمَ لأَمْرِنَا
📌أتَرَوْنَ أَنَّ اللَّه تَبَارَكَ وتَعَالَى افْتَرَضَ طَاعَةَ أَوْلِيَائِه عَلَى عِبَادِه ثُمَّ يُخْفِي عَنْهُمْ أَخْبَارَ السَّمَاوَاتِ والأَرْضِ
ويَقْطَعُ عَنْهُمْ مَوَادَّ الْعِلْمِ فِيمَا يَرِدُ عَلَيْهِمْ مِمَّا فِيه قِوَامُ دِينِهِمْ
📌فَقَالَ لَه حُمْرَانُ جُعِلْتُ فِدَاكَ أرَأَيْتَ مَا كَانَ مِنْ أَمْرِ قِيَامِ – عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ والْحَسَنِ والْحُسَيْنِ ع وخُرُوجِهِمْ وقِيَامِهِمْ بِدِينِ اللَّه عَزَّ ذِكْرُه ومَا أُصِيبُوا مِنْ قَتْلِ الطَّوَاغِيتِ إِيَّاهُمْ والظَّفَرِ بِهِمْ حَتَّى قُتِلُوا وغُلِبُوا
📌 فَقَالَ أَبُو جَعْفَرٍ ع يَا حُمْرَانُ إِنَّ اللَّه تَبَارَكَ وتَعَالَى قَدْ كَانَ قَدَّرَ ذَلِكَ عَلَيْهِمْ وقَضَاه وأَمْضَاه وحَتَمَه عَلَى سَبِيلِ الِاخْتِيَارِ ثُمَّ أَجْرَاه فَبِتَقَدُّمِ عِلْمٍ إِلَيْهِمْ مِنْ رَسُولِ اللَّه ص قَامَ عَلِيٌّ والْحَسَنُ والْحُسَيْنُ ع وبِعِلْمٍ صَمَتَ مَنْ صَمَتَ مِنَّا ولَوْ أَنَّهُمْ يَا حُمْرَانُ حَيْثُ نَزَلَ بِهِمْ مَا نَزَلَ مِنْ أَمْرِ اللَّه عَزَّ وجَلَّ وإِظْهَارِ الطَّوَاغِيتِ عَلَيْهِمْ سَأَلُوا اللَّه عَزَّ وجَلَّ أَنْ يَدْفَعَ عَنْهُمْ ذَلِكَ وأَلَحُّوا عَلَيْه فِي طَلَبِ إِزَالَةِ مُلْكِ الطَّوَاغِيتِ وذَهَابِ مُلْكِهِمْ إِذاً لأَجَابَهُمْ ودَفَعَ ذَلِكَ عَنْهُمْ ثُمَّ كَانَ انْقِضَاءُ مُدَّةِ الطَّوَاغِيتِ وذَهَابُ مُلْكِهِمْ أَسْرَعَ مِنْ سِلْكٍ مَنْظُومٍ انْقَطَعَ فَتَبَدَّدَ ومَا كَانَ ذَلِكَ الَّذِي أَصَابَهُمْ يَا حُمْرَانُ لِذَنْبٍ اقْتَرَفُوه ولَا لِعُقُوبَةِ مَعْصِيَةٍ خَالَفُوا اللَّه فِيهَا ولَكِنْ لِمَنَازِلَ وكَرَامَةٍ مِنَ اللَّه أَرَادَ أَنْ يَبْلُغُوهَا فَلَا تَذْهَبَنَّ بِكَ الْمَذَاهِبُ فِيهِمْ
الكافي الشريف ج١ ص ٢٦١

]]>
مدرسة أهل البيت عليهم السلام محمد البحراني http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33857
أصلِحوا أنفسكم! وسنأتي نحن إليكم . http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33828&goto=newpost Tue, 28 Nov 2017 11:15:17 GMT · مختاراتٌ من وصايا شيخ الفقهاء العارفين، المرجع الرّاحل الشّيخ محمّد تقي بهجت قدّس سرّه. v الأهمّ من الدُّعاء لتعجيل فَرَج الإمام المهديّ عجل...
· مختاراتٌ من وصايا شيخ الفقهاء العارفين، المرجع الرّاحل الشّيخ محمّد تقي بهجت قدّس سرّه.


v
الأهمّ من الدُّعاء لتعجيل فَرَج الإمام المهديّ عجل الله تعالى فرجه، هو الدُّعاء لتثبيت الإيمان والأقدام على العقيدة، وعدم إنكاره عليه السَّلام حتّى ظهوره.

v
ينبغي على كلِّ واحدٍ أن يفكِّر في نفسه ويَجد لها طريقاً للفـَرَج عنها، وللاتّصال بالإمام الحجّة عجّل الله تعالى فرجه، سواءٌ أكان ظهوره عليه السَّلام قريباً أم بعيداً!

v أينما كان الإمام عجّل الله تعالى فرجه فهناك الجزيرة الخضراء. قلب المؤمن هو الجزيرة الخضراء، فأينما كان وَطأتْ قدماهُ عليه السَّلام ذاك القلب
.

v
هناك الّذين يُريدون أن يكونوا وقفاً للمهديّ عليه السّلام. مُنتَظِر الفرج، هو الّذي يَنتظرُه عليه السَّلام قربةً لله وفي سبيل الله، لا لقضاء حوائجه الشّخصيّة
!

v
لا شكَّ في أنَّ الدُّعاء لتعجيل الفرج هو أمرٌ مؤثِّر، على ألَّا يكون لَقلقةَ لسان
.

v
أللَّهمَّ بلى! فإنَّ الظَّمأى يُسقَون جرعةَ وصال، والمُتَيَّمون بالجمال يُسقـَون من ماء المعرفة والحياة. فهل نحن متعطِّشون [حقيقةً] للمعرفة وراغبون باللِّقاء، ولكنّه عليه السّلام لا يُعطينا ماء الحياة، مع أنَّ شأنه إنقاذ الجميع وإجابة المضطرِّين في العالم؟!


v
لقد قال الأئمّة عليهم السَّلام: أصلِحوا أنفسكم! وسنأتي نحن إليكم، ولا حاجة لكم بمحاولة العثور علينا!

]]>
مدرسة أهل البيت عليهم السلام محمد البحراني http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33828
القارورة http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33706&goto=newpost Sun, 12 Nov 2017 16:28:16 GMT #القارورة القصيدة التي قرأها الحاج باسم الكربلائي الكثير من الشباب اليوم لا يعرفون قصة القارورة التي قرأ الرادود باسم الكربلائي قصيدة عليها... #القارورة

القصيدة التي قرأها الحاج باسم الكربلائي

الكثير من الشباب اليوم لا يعرفون قصة القارورة التي قرأ الرادود باسم الكربلائي قصيدة عليها ولاقت نجاح باهر.

و القصة هي انه في يوم من الايام نزل الوحي جبرائيل (عليه السلام) على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) و كان يحمل في يده #قارورة تحمل تراب و عندما ساله النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) عنها قال له جبريل (عليه السلام) هذه حفنه من تراب الارض التي سوف يستشهد عليها ابنك الحسين (عليه السلام) فبكى النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بشدة.

و في تلك الليلة كان النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) عند زوجته ام المؤمنين ام سلمة فاستودعها هذه القارورة و قال (صلى الله عليه وآله وسلم) لها اذا بيوم من الايام تحول تراب هذه القارورة الى دم قاني فاعلمي ان ولدي الحسين قد قتل.

و لما خرج الإمام الحسين (عليه السلام) الى المدينة أستودع ابنته فاطمة العليلة عند أم سلمة فلما كان يوم العاشر من محرم تحولت هذه القارورة الى دم فرأتها ام سلمة فأخبرت فاطمة العليلة بذلك و علا بكاؤهن و اقمن مأتم و أخبرا اهل المدينة بذلك .

السلام عليك ياسيدي ومولاي
ياابا عبدالله الحسين

]]>
مدرسة أهل البيت عليهم السلام محمد البحراني http://www.n-alwelaya.com/vb/showthread.php?t=33706